نصائح لتطوير وتنمية الذات والحصول علي حياة افضل

تطوير الذات

{tocify} $title={محتويات}

تطوير الذات - بالانجليزية «Personal Development» هي عملية تستمر مدى الحياة . إنها طريقة للناس لتقييم مهاراتهم وصفاتهم ، والنظر في أهدافهم في الحياة وتحديد هذه الاهداف من أجل تحقيق وتعظيم إمكاناتهم .

بعض الأشياء التي نريدها جميعًا لأنفسنا تشمل : تحسين نوعية حياتنا ، وتحقيق المزيد من النجاح ، ونصبح أشخاصًا أفضل ، ومحاولة أن نكون نسخة أفضل من أنفسنا . هذا هو السبب في أننا وضعنا أهداف التنمية الشخصية في حياتنا .

يساعدك هذا الموضوع على التعرف علي المهارات التي تحتاجها لتحديد أهداف الحياة التي يمكن أن تعزز فرص التوظيف لديك ، وتزيد من ثقتك بنفسك ، وتؤدي إلى حياة أكثر إرضاءً وذات جودة أعلى . بالاضافة الي بعض النصائح والمعلومات التي يمكن ان تساعدك علي التفكير فى تطورك الشخصي والطرق التي يمكن من خلالها العمل نحو تحقيق الاهداف وتوظيف امكانياتك بصورة صحيحة .

على الرغم من أن التطور المبكر للحياة والتجارب التكوينية المبكرة داخل الأسرة وفي المدرسة ، وما إلى ذلك يمكن أن تساعد في تشكيلنا كبالغين ، يجب ألا يتوقف التطور الشخصي في اي مرحلة من مراحل الحياة .

لماذا تطوير الذات مهم لأي انسان

جميع الأفراد لديهم حاجة داخلية للتطور الشخصي والتي تحدث من خلال عملية تسمى تحقيق الذات

أبراهام ماسلو - عالم نفس صاحب نظرية الدافعية الانسانية

يعتمد مدى قدرة الناس على التطور على تلبية احتياجات معينة وتشكل هذه الاحتياجات تسلسلاً هرميًا . فقط عندما يتم تلبية مستوى واحد من الاحتياجات ، يمكن تطوير مستوى أعلى . ومع حدوث التغيير طوال الحياة ، فإن مستوى الحاجة إلى تحفيز سلوكك في أي وقت ستتغير أيضًا .

هرم ماسلو للحجات

في البداية : أسفل التسلسل الهرمي توجد الاحتياجات الفسيولوجية الأساسية للطعام والشراب والجنس والنوم ، أي أساسيات البقاء على قيد الحياة .

المستوي الثاني : احتياجات السلامة والأمن بالمعنى المادي والاقتصادي .

المستوي الثالث : يمكن تحقيق التقدم لتلبية الحاجة إلى الحب والانتماء .

المستوى الرابع : يشير إلى تلبية الحاجة إلى احترام الذات وتقدير الذات . هذا هو المستوى الأكثر ارتباطًا بـ " بتطوير وتمكين الذات ".

المستوي الخامس والاخير : في الجزء العلوي من التسلسل الهرمي لماسلو توجد الحاجة إلى تحقيق الذات .

يشير تحقيق الذات إلى الرغبة لدى الجميع أن يصبحوا كل ما يستطيعون أن يصبحوا عليه . بمعنى آخر ، يشير إلى الحاجة إلى الوصول إلى الإمكانات الكاملة كإنسان فريد .

بالنسبة لماسلو ، فإن الطريق إلى تحقيق الذات ينطوي على التواصل مع مشاعرك ، وتجربة الحياة بشكل كامل وبتركيز كامل .

نصائح لتطوير الذات

الثقة : كشفت الدراسات أن معدل الذكاء للفرد ليس العنصر الأكثر أهمية للنجاح. بدلاً من ذلك ، تعتبر العوامل الثلاثة التالية أكثر أهمية من الذكاء في تحديد النجاح : الثقة بالنفس ، وتحديد الأهداف ، والمثابرة .. أحد أسباب تعزيز ثقتك بنفسك هو وجود ارتباط قوي بين الثقة والنجاح . ومن ثم ، فإن أحد أهداف التطوير الذاتي الخاصة بك يجب أن يعزز ثقتك بنفسك .

اجعل الخوف صديقك : للقضاء على الخوف ، عليك أولاً أن تتعرض للخوف وأن تسمح لنفسك بالشعور بالخوف وتعريض نفسك له . بمجرد أن تشعر بالراحة تجاه الغموض وعدم اليقين الذي يكتنف الموقف ، يمكنك البدء في شق طريقك من خلاله بطريقة عقلانية هادئة .

حسّن لغة جسدك : لغة جسدك ليست سوى اتصال غير لفظي يتضمن الإيماءات والحركات التي تقدمها . أثبتت الأبحاث أن لغة الجسد الصحيحة يمكن أن تساعدك على التواصل بشكل فعال مع الآخرين ونقل رسالتك بشكل أكثر كفاءة . إنه ينقل إصرارك وثقتك ومثابرتك . في الواقع ، يمكن أن تساعد بعض أوضاع الجسم أيضًا في تحسين أدائك .

البحث عن الاصدقاء والموالين : يجب عليك دائمًا البحث عن وسائل لخلق علاقة مع الآخرين . ومع ذلك ، يجب أن تكون صادقًا ويجب ألا يكون هدفك الأساسي هو التلاعب بالآخرين ، بل يجب أن تتعلم الطرق التي يمكنك من خلالها التواصل والتوافق مع الآخرين .

تجنب التسويف : عليك أن تفهم أن التسويف ليس سمة شخصية ، بل هو عادة . نظرًا لأنها عادة ، يمكنك التخلص منها تمامًا كما تعلمت هذه العادة بنسبة 100٪ . السعي لاستغلال الوقت هو الطريقة الأكثر فاعلية وتجنب التسويف بكل الوسائل .

استيقظ باكرا : طور عادة الاستيقاظ مبكرا . المثل القديم الذي يقول: "النوم الباكر والنهوض مبكرا يجعل الرجل معافى وغنيا وحكيما!" تمت صياغته نظرًا للفوائد المتعددة لمن يستيقظ مبكرًا . تتضمن بعض هذه العناصر : مشاهدة شروق الشمس والاستمتاع بها ، وممارسة بعض التمارين في الصباح الباكر من أجل لياقتك البدنية ، والقدرة على العمل في مشروع لمجرد أنه مهم بالنسبة لك قبل بدء اليوم رسميًا ، وما إلى ذلك .

إتقان فن حل النزاعات : الصراع جزء لا يتجزأ من الحياة . المفتاح هو تطوير مهارة حل النزاعات . إذا كنت تمتلك القدرة على حل النزاعات بعقلانية وتسوية النزاعات وديًا ، فمن المؤكد أنها ستجعلك أكثر نجاحًا وسعادة .

ترك الماضي : أحد أكبر العوائق أمام النمو الشخصي هو التمسك بالماضي . لكي تكون سعيدًا بالمعنى الحقيقي للكلمة ، من المهم جدًا أن تكون في الوقت الحاضر . لذا ، يجب أن تتعلم تحرير أشباح الماضي وإزالة الهياكل العظمية من دماغك .

اقرأ أكثر : اقرأ كثيرًا . ليس هناك ما هو أقوى من كنز المعرفة وطريقة الحصول على هذا الكنز هي أن تقرأ بقدر ما تستطيع . أثبت البحث أن اكتساب معرفة جديدة يرضي تعطش الفرد للكفاءة ، مما يجعله في النهاية أكثر سعادة . يجب عليك تطوير عادة قراءة الكتب التي ستساعدك على اكتساب مهارات جديدة وكذلك صقل مهاراتك الحالية .

كن أكثر مرونة : المرونة هي القدرة الفطرية للتغلب على المحن والشدائد . إنه الفرق بين الشعور بالعجز ومواجهة مشاكلك بثقة وشجاعة . يجب أن تتعلم دائمًا كيفية التعافي من أي نوع من المشاكل ؛ سوف يساعدك على الظهور كفرد قوي .

إدارة التوتر : الكثير من التوتر يمكن أن يوقعك في محنة . لا يؤثر ذلك على صحتك الجسدية ولكن أيضًا على صحتك العقلية والعاطفية . يجب أن تعرف كيف تدير التوتر بشكل فعال . هناك الكثير من تقنيات إدارة الإجهاد المتاحة هذه الأيام . لذلك كل ما تحتاجه للتطوير هو الاستعداد لمحاربة التوتر . العثور على وسائل لمعالجة التوتر ليس تحديا هذه الأيام مع المساعدة المتاحة بنقرة على الفأرة .

زيادة قوة إرادتك : إن امتلاك قوة إرادة قوية يعزز صحتك وعلاقاتك ونجاحك المهني وجميع مجالات حياتك الأخرى . بغض النظر عن الأهداف التي حددتها لنفسك ، فأنت بحاجة إلى قوة الإرادة من اجل تحقيق اهدافك .

كن أكثر وعيا : احرص على أن تصبح أكثر وعيًا . يساعدك على التعرف على الوفرة والفوائد التي هي بالفعل جزء من حياتك والتي يمكن ان تكون غافل عنها . بدلاً من قضاء الوقت في التفكير في الماضي الذي ليس لديك أي فكرة عن كيف سيكون ، يجب أن تتعلم كيف تعيش في الوقت الحاضر وتستمتع باللحظات.

اتخذ قرارات أفضل : طور عادة اتخاذ قرارات أفضل في الحياة . تحدد الاختيارات أو القرارات التي تتخذها الحياة التي ستعيشها في النهاية . تشترك قراراتك في حياتك وتحدد مصيرك .

ادارة تطوير الذات

  1. تطوير رؤية شخصية : يجد معظمنا أنه من الأسهل تحفيز أنفسنا على التعلم والتحسين إذا كان لدينا هدف من ذلك . يعد تطوير رؤيتك الشخصية - فكرة واضحة عن المكان الذي تريد أن تكون فيه في غضون بضعة أشهر أو سنوات ويعد جزءاً مهماً من تطوير الذات .
  2. التخطيط للتنمية الشخصية الخاصة بك : بمجرد أن تكون واضحًا بشأن المكان الذي تريد أن تكون فيه ، يمكنك البدء في التخطيط لكيفية الوصول إلى هناك . لا يعد وضع خطة تنمية شخصية أمرًا ضروريًا ، ولكنه يجعل عملية التخطيط أكثر واقعية .
  3. تسجيل التنمية الشخصية الخاصة بك : غالبًا ما يكون الاحتفاظ بسجل لتطورك الشخصي فكرة جيدة . من خلال تدوين التطورات الرئيسية في التعلم والتطوير الخاص بك عند حدوثها ، ستتمكن من التفكير في نجاحاتك في وقت لاحق . قد يساعد هذا التفكير في تحفيزك على تعلم المزيد من المهارات في المستقبل . حاول الاحتفاظ بسجل أو دفتر تعليمي أثناء تطوير مهاراتك ومعرفتك .
  4.  مراجعة ومراجعة خطط التنمية الشخصية : من المهم التفكير في تجربتك ، والنظر في ما تعلمته منها. ستضمن المراجعة المنتظمة لخطط التنمية الشخصية وأنشطة التطوير الخاصة بك أنك تتعلم مما قمت به. سيضمن أيضًا أن تستمر أنشطتك في دفعك نحو أهدافك ، وأن تظل أهدافك أو رؤيتك ذات صلة بك.

إرسال تعليق

أحدث أقدم